Follow by Email

بحث عن:

الخميس، 16 ديسمبر، 2010

28   ۞ الإســلام منهـج حيــاة ۞


لا بد لأي روح يراد لها أن تؤثر في واقع الحياة البشرية فتحولها
وجهة أخرى ..لا بد لهذه الروح من خلوة وعزلة بعض الوقت ، وانقطاع
عن شواغل الأرض ، وضجة الحياة ، وهموم الناس الصغيرة التي تشغل الحياة ،
لا بد لها من فترة للتأمل والتدبر والتعامل مع الكون الكبير وحقائقه الطليقه ،
 فالاستغراق في واقع الحياة يجعل النفس تألفه وتستنيم له ، فلا تحاول تغييره
( من أقوال سيد قطب )

صديق تمت إضافته على صفحتى  على الفيسبوك قرأت بياناته الشخصية
 للتعرف عليه وبعد قراءتى لها شعرت  بحزن شديد وأحسست بضآلة قدرنا
 كمسلمين هذا الزمان إلا من رحم الله منا... نسجن  أنفسنا رهينة النزاعات
 الداخلية ... ونحصر إهتماماتنا فى الهتافات ضد السياسيين والحكام 
والعدو الصهيونى ... دون أن نحرك ساكنا ... نكتفى  بأن نشجب وندد
كما يفعل الساسة  فقط.. كلمة من هذا الإنسان المسلم  جعلتنى اشعر أن لنا
دور بالحياة  كلها وليس دوراً محصوراً فى الوطن العربى فقط ومشكلاته
 وهمومه فمن منا يعلم من أين  تأتى  الكوارث؟ والمشكلات !!
ربما تاتينا من شرق أو غرب أو شمال وجنوب فماذا فعلنا نحن  لننشر
 الإسلام فى هذه المناطق والبلدان ؟؟!!أين دور المثقف والعالم  أين
 دورنا نحن المدونون ؟؟!!من هنا  أردت أن أفرد لهذا الأمر صفحة
 بمدينتى تحت مسمى 
 (الإسلام والحياة )
أتحدث فيها عن الإسلام فى العالم و التحديات والصعوبات التى يواجهها 
المسلمون فى هذه البلدان ونحاول أن نلقى عليها الضوء ونناقشها فى تعليقات
القراء لعلنا نقرب المسافات بيننا وبين  إخواننا فى هذه البلاد  التى  لا نعرف
 عنها  سوى اسمائها أو فريق (كرة القدم ) الذى ينوب عنها فى
المسابقات العالمية فقط !!!





دكتور موسى كازوهيكوتشى ولد بمدينة ميساوا التي تقع بمحافظة آوموري .
         كان قبل ان يسلم مثله مثل اي ياباني يسعى وراء المال والمكانة الاجتماعية .
تائه في الحياة .لكن يوم ان اسلم بعد قراءته للقران اصبح انسان اخر مسلم
يعرف خالقه وسبب وجوده في الحياة.وانا ادعوا كل باحث عن الحقيقة
 لهذا القرآن العظيم.

(((أيها المسلمون لا تنسو هدا الجزء من العالم في أقصى الشرق الذي
 أسمه اليابان أوصلوا له نور الدعوة وقدموا له كتاب الهداية.)))
( أنتهى كلامه هنا)



يا اللــــــــه يالها من أمانة ؟؟!!!!!!
ولكونى إمرأة مسلمة مصرية إفريقية فضلت أن يكون إهتمامى فى البداية 
بالمكان الذى يحتوى بلادى ( إفريقيا
من منا يعرف عن مسلمى افريقيا شىء ؟؟!! 
من منا يعرف عدد الدول التى تعتنق الإسلام فيها 
نتعامل مع هذه القارة بتجاهل تام وتعتيم شامل  لأخبارها السياسية والإجتماعية
 من الإعلام  ..من منا يعلم اسباب هذا التعتيم الإعلامى ولمصلحة من ؟؟!!



نبذة بسيطة عن الإسلام فى إفريقيا

يعد إقليم غرب إفريقيا أكبر كتلة إسلامية في القارة الإفريقية، فالإسلام هو
 الدين الرسمي لأغلبية السكان

ويشتمل الإقليم على 16 دولة هي: السنغال، جامبيا، الرأس الأخضر، غينيا بيساو،
 غينيا (كوناكري)، سيراليون، ليبيريا، كوت ديفوار، غانا، توجو، بنين، نيجيريا، بوركينا فاسو، مالي، النيجر، موريتانيا. ويحد الإقليم من الشرق تشاد والكاميرون،
 بينما يحده المحيط الأطلنطي من الغرب والجنوب، والجزائر وليبيا من الشمال.

كيف أنتشر الإسلام فى إفريقيا
كان المسلمون من العرب والأمازيغ في شمال افرقيا وعبر الصحراء بحكم صلاتهم التجارية والثقافية مع غرب افريقيا أكبر أثر في انتشار الإسلام في هذه المناطق الغربية وكان الإسلام قد انتشر الى الحد الذي تمخضت عنه مملكة غانا الاسلامية في القرن الرابع الهجري ومملكة السنغاي التي أسلم ملكها عام 400 هجرية.


التحديات التى يواجهها المسلمون فى هذه البلاد
تحديات كثيرة وصعوبات يواجهها المسلمون فى هذه المناطق منها 
على سبيل المثال....
1- تحديات عامة  مثل النظام الحاكم وسياسة الدول التى تتبع
 فى الغالب للتبعية الغربية


2- القوى العلمانية التى تناهض كل مظهر من مظاهر الإسلام فى العالم


3- من أهم التحديات  فى هذه البلاد  قوى التنصير العالمي، والتي
 يأتي على رأسها مجلس الكنائس العالمي، حيث تسعى لاستغلال حالة الفقر
 الذي يعيش فيه معظم سكان الإقليم من المسلمين؛ من أجل تنصيرهم




4-التيار الثقافى الغربى الذى اجتاح هذه البلاد حال أغلب البلاد الاسلامية 
ومحاولة تغيير الهوية  الاسلامية من خلال إفساد فكرهم الدينى 


5- التهميش السياسى والإجتماعى للمسلمين فى هذه البلاد 


وهناك مظهر آخر للتحدي الديني يأتي من وجود بعض العادات غير الصحيحة
 تم خلطها بتعاليم الدين لدى المسلمين. وقد يرجع السبب في ذلك إلى الجهل بالدين، خاصة في المناطق النائية مثل القرى والغابات، أو مخالطة بعض أتباع الديانات التقليدية، أو بعض ممارسات الطرق الصوفية المتطرفة، فهناك مزارات يحج
 إليها الناس في موريتانيا، وهناك اعتقاد واسع في السحر والشعوذة في مناطق
أخرى، فضلاعن الاعتقاد بوجود إله للمطر في بعض المناطق في مالي،
ومن ثم يقومون بأداء رقصة "التام تام" من أجل نزول المطر.. وغير ذلك كثير


يتبع ان شاء الله
 أدعوكم لقراءة موضوع جديد فى سلماً للسماء
 ( أيوه بحبــــــــ بجد )



28 التعليقات:

إظهار التعليقات
newer posts older posts home

اصدقاء المدينة الفاضلة