Follow by Email

بحث عن:

الثلاثاء، 19 أكتوبر، 2010

55   معجزة الحديد فى القرأن الكريم

                                       

       




من أقوى أساليب الإقناع وأشدها هى المعجزة الربانية التى هى رسالة
 السماء للإنسان والتى أيد الله سبحانه وتعالى بها أنبيائه لتدعيم رسالتهم على
 مر الزمان من أول آدم عليه السلام إلى الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم
 ولقد أيد الله  سبحانه وتعالى كل نبى بمعجزة تكون له حجة على 
قومه وسنداً له أمام إلحاد  الملحدين وكفر الكافرين وتناسب فكر
 كل قوم حسب زمانهم وطريقة حياتهم
ومعيشتهم وعلومهم وكانت معجزة القرآن خير سند لرسول الله فى دعوته
 لقومه أيده الله بها فكان معجزة لزمانه وكل الازمان من بعده عليه السلام.
 فالقرآن الكريم معجزة لكل العصور ولجميع الخلق إنسهم وجنهم وعلى
 إختلاف عقائدهم ولغاتهم . والمعجزة القرآنية التى أتكلم عنها اليوم 
هى (الحديد) 
                                    
قال أشهر علماء العالم في مؤتمرات الإعجاز العلمي للقرآن الكريم ..
        الدكتور استروخ وهو من أشهر علماء وكالة ناسا الأمريكية للفضاء
 .. قال :
 لقد أجرينا أبحاثا كثيرة على معادن الأرض وأبحاثا معملية .. لكن المعدن
الوحيد الذي يحير العلماء هو الحديد .. قدرات الحديد لها تكوين مميز ..
 إن الالكترونات والنيترونات في ذرة الحديد لكي تتحد هي محتاجة إلى
 طاقة هائلة تبلغ أربع مرات مجموع الطاقة الموجودة في مجموعتنا الشمسية ..
ولذلك فلا يمكن أن يكون الحديد قد تكون على الأرض .. ولابد أنه عنصر
 غريب وفد إلى الأرض ولم يتكون فيهاقال تعالى :                                                                           (  وَأَنزَلْنَا الْحَدِيدَ فِيهِ بَأْسٌ شَدِيدٌ وَمَنَافِعُ لِلنَّاسِ وَلِيَعْلَمَ اللَّهُ مَن نصُرُهُ وَرُسُلَهُ
 بِالْغَيْبِ إِنَّ اللَّهَ قَوِيٌّ عَزِيزٌ ) 
سورة الحديد:25
(ولاحظ كلمة انزلنا فى الاية )



     وهذا فيديو يوضح هذه الحقيقة العلمية :



55 التعليقات:

إظهار التعليقات
newer posts older posts home

اصدقاء المدينة الفاضلة