Follow by Email

بحث عن:

الاثنين، 20 يونيو، 2011

52   من يحاربون ؟؟!!!!









 بسم الله الرحمن الرحيم




طالبة تركية منعت من اخذ جائزتها بسبب الحجــــاب

 هذا الخبر  لأول مرة أقرأه ولأول مرة أشاهد الفيديو الخاص به
ربما لم أتعجب من الخبر لأن تركيا برغم موقفها المشرف تجاه إسرائيل
إلا أن موقفها مع الحجاب يحتاج إعادة نظر كثيراً

كان من ضمن التعليقات على الفيديو انه قديم من سنة تقريبا 
وليس الخبر بجديد ... لكن للأسف الحرب على الحجاب فى تركيا 
لازالت مستمرة وبعنف وسائر بلدان أوروبا 

فمن يحاربون ؟؟؟؟
أالله ورسوله أم المسلمات وحجابهن ؟؟!!!!!

إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَادًا
أَنْ يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ مِنْ خِلَافٍ أَوْ يُنْفَوْا مِنَ
الْأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا وَلَهُمْ فِي الْآَخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ
سورة المائدة













أليس هذا مافعله الرسول وصحابته مع منكرى الزكاة والصلاة 
حين منعوا الزكاة قاتلهم الرسول عليه السلام ومن بعده ابو بكر الصديق
رضى الله عنه... فمابال مانعى الحجاب ؟؟؟
أليس الحجاب من الإسلام وآية من آيات القرآن الكريم ؟؟؟؟
حتى متى ستستمر هذه المهزلة والحرب الغير عادلة على بنات الاسلام
أين هى الديموقراطية وحرية الرأى التى يتشدقون بها دائما 
ويدعون  وكل اوروبا أنهم حماة راياتها فى العالم 
أين حقوق الأنسان التى يقيمون لها مؤتمرات وندوات كل حين

ماذنب هذه الفتاة المسكينة ( المجتهدة المتفوقة ) التى كانت تحلم 
بالجائزة وشىء من التقدير الذى تستحقه لماذا تحرم من حقها المشروع
وكل ماترتديه ( حجاب بسيط) فوق رأسها فقط
وليته نقاب حينها كنا نجد لهم مبرر ( من وجهة نظرهم طبعا )
على سلوكهم الغير السوى المخالف لأى حق للأنسان 

ماذنبها هذه الفتاه وقد مر عام على هذه الواقعة تقريبا 
حسب تاريخ الفيديو ...سألت نفسى هل تبدل بها الحال وفقدت الثقة فى دينها 
وتعاليم ربها .... أم تحولت الى ناقمة على نظام دولتها 
وهاهم وزير التعليم والمسؤلين  كانوا جالسين امامها ويتحدثون إليها 
بمنتهى السخرية والتجاهل حين طالبت بحقها انا لله وانا اليه راجعون 

لقد وضعت نفسى مكانها فى دقائق ..شعرت بالخجل  
وشعرت بالعجز ...والقهر 

لكن أيضا تذكرت قول الرسول الحبيب حين سئل عن 
زيد بن عمرو بن نوفيل 
قال عليه السلام
يبعث وحده أمة يوم القيامه
فملأ الله قلبى بالعزة والفخر أنى مسلمة محجبة 
ولو كره الكافرون
فلا تحزنى أختاه وأنت وحدك وسط هذه الحشود الكبيره المؤيده للجهل 
وأنكار شريعة الله فهم غثاء سيل 
فمن أنكر آية من آيات الله فى القرآن كفر بحكم كل
العلماء والائمة ومن قبلهم رسول الله 

كانت تلك الفتاه وحدها بين هؤلاء دون نصير ولا تدخل أى انسان
يدافع عن حقها ...لكن الله يدافع عن الذين آمنوا 
وهانحن الأن نتذكر معها هذه الواقعة وندعوا لها بالثبات 
وأن ينصرها الله دائما بالحق ويجعلها من الصالحات 
وأن ينصر دينه الذى ارتضاه لنا 
ويثبت الذين أمنوا بالقول الثابت 
انه نعم المولى ونعم النصير سبحانه وتعالى


إِنَّ الَّذِينَ أَجْرَمُوا كَانُوا مِنَ

الَّذِينَ آَمَنُوا يَضْحَكُونَ  وَإِذَا مَرُّوا بِهِمْ يَتَغَامَزُونَ 
 وَإِذَا انْقَلَبُوا إِلَى

 أَهْلِهِمُ انْقَلَبُوا  فَكِهِينَ  وَإِذَا رَأَوْهُمْ قَالُوا إِنَّ هَؤُلَاءِ لَضَالُّونَ 

 وَمَا أُرْسِلُوا عَلَيْهِمْ حَافِظِينَ فَالْيَوْمَ الَّذِينَ آَمَنُوا مِنَ الْكُفَّارِ يَضْحَكُونَ 

 عَلَى الْأَرَائِكِ يَنْظُرُونَ هَلْ ثُوِّبَ الْكُفَّارُ مَا كَانُوا يَفْعَلُونَ 

( المطففين )

52 التعليقات:

إظهار التعليقات
newer posts older posts home

اصدقاء المدينة الفاضلة