Follow by Email

بحث عن:

الجمعة، 16 مارس، 2012

20   إحذروا الأحاديث الموضوعة ....!!!

 



 قال رسول الله عليه السلام:
من كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من النار ثم قال بعد : من كذب علي متعمداليضل به الناس فليتبوأ مقعده من النار
الراوي: البراء بن عازب المحدث: ابن الجوزي - المصدر: موضوعات ابن الجوزي - الصفحة أو الرقم: 1/135


                                               ********************
ان الحديث الموضوع ونسبته على لسان رسول الله عليه السلام  فيه خطر كبير وذنب عظيم لما يتسبب فى دخول أمر وإحداثه بالدين ماليس منه. وقد كثرت فى الامم السابقة بعض الاحاديث المغلوطة المنسوبة للرسول عليه السلام خاصة بالدولة العباسية لكثرة الأسرائيليات فى هذه الفترة من التاريخ والدسائس الشركية والكفرية على الاسلام ليلبسوا الحق بالباطل فيضلوا به الناس ويحرفوا أوامر الله ليضعفوا الهمم ويقل الإيمان ويزعزعوا الثقة بالله.وفى هذه الأيام ايضا  أنتشرت على كل المواقع الأجتماعية بعض الأحاديث المغلوطة الموضوعه  .ربما تكون كلماتها وما تحويه يؤثر بالنفس ويكون  اساسه أمر من الشرع لكنه لم ينسب للرسول بهذه الصيغة  ولم يصدر على لسانه .
فأحذروا أخوانى بارك الله فيكم عندما تضعوا أى حديث على صفحاتكم أو تستشهدوا بها فى تدويناتكم او فى نقلها إلا أذا تأكدتم من الراوى لها ومصدرها وأصلها .

وهذا مثال لحديث مغلوط مكذوب قد أنتشر على المواقع الإجتماعية كلماته وأحداثه مؤثرة بالنفس لكنه مغلوط وموضوع ولم يصدر عن الرسول صلى الله عليه وسلم فأحذروه .

الحديث الوارد بشأن ثعلبة بن عبد الرحمن لا يصح : 

ثعلبة بن عبد الرحمن رضي الله عنه، يخدم النبي صلى الله عليه وسلم في جميع شؤونه وذات يوم بعثه رسول الله صلى الله عليه وسلم في حاجة له، فمر بباب رجل من الأنصار فرأى امرأة تغتسل وأطال النظر إليها، ثم بعد ذلك أخذته الرهبة وخاف أن ينزل الوحي على رسول الله صلى الله عليه وسلم بما صنع، فلم يعد إلى النبي ودخل جبالا بين مكة والمدينة، ومكث فيها قرابة أربعين يوماً، وبعد ذلك نزل جبريل على النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا محمد إن ربك يقرئك السلام ويقول لك:إن رجلاً من أمتك بين حفرة في الجبال متعوذ بي، فقال النبي صلى الله عليه وسلم لعمر بن الخطاب وسلمان الفارسي: انطلقا فأتياني بثعلبة بن عبد الرحمن فليس المقصود غيره فخرج الاثنان من أنقاب المدينة فلقيا راعيا من رعاة المدينة يقال له زفافة، فقال له عمر:هل لك علم بشاب بين هذه الجبال يقال له ثعلبة؟ فقال لعلك تريد الهارب من جهنم؟ فقال عمر: وما علمك أنه هارب من جهنم قال لأنه كان إذا جاء جوف الليل خرج علينا من بين هذه الجبال واضعا يده على أم رأسه وهو ينادي يا ليتك قبضت روحي في الأرواح، وجسدي في الأجساد.. ولم تجددني لفصل القضاء فقال عمر: إياه نريد، فانطلق بهما فلما رآه عمر غدا إليه واحتضنه فقال: يا عمر هل علم رسول الله صلى الله عليه وسلم بذنبي؟ قال لا علم لي إلا أنه ذكرك بالأمس فأرسلني أنا وسلمان في طلبك، قال يا عمر لا تدخلني عليه إلا وهو في الصلاة فابتدر عمر وسلمان الصف في الصلاة فلما سلم النبي عليه الصلاة والسلام قال يا عمر يا سلمان ماذا فعل ثعلبة؟ قال: هو ذا يا رسول الله فقام الرسول صلى الله عليه وسلم فحركه وانتبه فقال له الرسول صلى الله عليه وسلم : ما غيبك عني يا ثعلبة ؟ 
قال ذنبي يا رسول الله قال أفلا أدلك على آية تمحو الذنوب والخطايا؟ قال بلى يا رسول الله، قال: قل ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار، قال: ذنبي أعظم، قال الرسول صلى الله عليه وسلم: بل كلام الله أعظم، ثم أمره بالانصراف إلى منزله فمر من ثعلبة ثمانية أيام ثم أن سلمان أتى رسول الله فقال: يا رسول الله هل لك في ثعلبة فانه لما به قد هلك؟ فقال رسول الله: فقوموا بنا إليه ودخل عليه الرسول صلى الله عليه وسلم فوضع رأس ثعلبة في حجره لكن سرعان ما أزال ثعلبة رأسه من على حجر النبي 
فقال الرسول صلى الله عليه وسلم له: لم أزلت رأسك عن حجري؟ فقال لأنه ملآن بالذنوب، قال رسول الله ما تشتكي؟ قال : مثل دبيب النمل بين عظمي ولحمي وجلدي، قال الرسول الكريم: ما تشتهي؟ قال مغفرة ربي فنزل جبريل عليه السلام فقال: يا محمد إن ربك يقرئك السلام ويقول لك لو أن عبدي هذا لقيني بقراب الأرض خطايا لقيته بقرابها مغفرة، فأعلمه النبي بذلك فصاح صيحة بعدها مات على أثرها فأمر النبي بغسله وكفنه، فلما صلى عليه الرسول عليه الصلاة والسلام جعل يمشي على أطراف أنامله، فلما انتهى الدفن قيل لرسول الله صلى الله عليه وسلم، يا رسول الله رأيناك تمشي على أطراف أناملك قال الرسول صلى الله عليه وسلم انه لم يكن هناك موضع قدم من حضور الملائكة.

هذا الحديث مكذوب وموضوع 


فبالله عليكم تتأكدوا قبل نقل اى حديث او مشاركته على صفحاتكم او الأستدلال به فى تدويناتكم


 وهذا موقع رائع يمكنكم أن تتأكدوا من مصدر أى حديث قبل الاستعانة به
 فى تدويناتكم او وضعه بصفحاتكم بالفيسبوك او اى موقع اجتماعى ...
كل ما عليكم ان تضعوا اسم الحديث فى خانة البحث وستظهر الصفحة 
الخاصة بالحديث ومصدره وشرحه



أتمنى أن يعجبكم الموقع
ايضاً ارجو أن نتحرى جميعاً الصواب والحق وألا نكون عامل فى نشر هذه الأحاديث المكذوبة
ونتحمل وزرها بالدنيا والآخرة.... أعاذنا الله واياكم من عذاب النار .



20 التعليقات:

إظهار التعليقات
newer posts older posts home

اصدقاء المدينة الفاضلة